طالي كيتسف - السوبرانو

طالي كيتسفالسوبرانو

مغنية السوبرانو طالي كيتسف، من واليد إسرائيل، أنهت دراستها للقب الأول في الغناء بتفوق في مدرسة الموسيقى على اسم بوخمان-مهطه في جامعة تل-أبيب وكانت عضوة في ميتار أوبرا ستوديو التابع للأوبرا الإسرائيلية.

مجموعة أدوارها في الأوبرا تشمل درر النار (الصبي والفِتَن)، فالنسيين (الأرملة المرحة)، نايدة (أريادنة بنكسوس)، جيلدا (ريغولتو)، أديلا (الخفاش)، جنية الرمل، جنية الندى وغرطل (هنزل وغرطل)، ببغانا وفامينا (الناي السحري)، سوزانه (زواج فيغرو)، دسبينه (هكذا تفعل كلهن)، مدموزيل زلبركلنغ (إمبريساريو)، دولييتا (كبولتي ومونطكي) وفيوليتا (لا طراوياتا).

مجموعة عروضها الكونسرتية تشمل من ضمن عروض أخرى، القداس الكبير في دو مينور وموسيقى قداس الموتى تأليف موتسارت، المغنيفيكت تأليف باخ، المغنيفيكت والتمجيد تأليف فيفالدي، موسيقى قداس الموتى تأليف بوريه، موسيقى قداس الموتى ألمانية تأليف برهمس، المغنيفيكت تأليف راتر، والتمجيد تأليف بولناك.

حازت طالي على الجائزة الثالثة في مسابقات أكاديمية الموسيقى على اسم بوخمان مهطه (2010)، الجائزة الأولى وجائزة الجمهور אג ךדיכרצ תהשצ יGתכהי יע[תעגצ אגח ע-Hכגכ (2015) والحائزة على جائزة بوخهولد (2016)، منحة إيلي ليون (2015)، مِنَح صندوق رونين (2015-9)، منحة بيسر (2017) ومنحة بركوفيتش (2019).

قدمت طالي عرضها الأول في الأوبرا الإسرائيلية في سنة 2016 في دور كولرينده (لا تشرنطولا) وغنت بعد ذلك في موسم 177/18 الدور تيتانيا (حلم في ليلة صيفية)، المشعوذة الأولى (ديدو وأناس) وبرسكيتا (كارمن). غنت طالي في موسم 2019 الدور الراهبة روز (شخص ميت يمشي/جييك هاغي)، برطه (الحلاق من إشبيليه) وسوف تظهر في دور السيدة الأولى (الناي السحري/موتسرت) وساشا (شيتس/رختر).

تظهر كالي بشكل دائم مع فرق وجوقات مختلفة في أنحاء البلاد، قدمت قبل سنتين العرض الأول لها مع الفرقة الفلهارمونية الإسرائيلية وظهرت بدور كونغوندا في مشهد من قنديد، في حفل كونسرت خاص لليونارد برنشطاين.

צילום: רן יחזקאל